الإثنين , 18-ديسمبر-2017
الرئيسية / أخبار محلية / “التنمية”: لا تتصدقوا على المتسولين
تعبيرية

“التنمية”: لا تتصدقوا على المتسولين

المملكة اليوم-

ضبطت لجان مكافحة التسول في محافظة العاصمة عمان، خلال الثلثين الاولين من شهر رمضان ٣٠٠ متسول ومتسولة، منهم ٣٣ قاصرا بين إناث وذكور.

وقال الناطق الإعلامي في وزارة التنمية الاجتماعية الدكتور فواز الرطروط، إنه تم تحويل المتسولين البالغين المضبوطين إلى المراكز الأمنية، بينما أحيل الأحداث إلى مركز الرعاية بموجب قرارات تحفظ صادرة عن محكمة الأحداث على اعتبار حاجتهم للرعاية وللحماية.

وتواجه فرق مكافحة التسول إشكالية في ضبط الأطفال المتسولين، بحسب الرطروط، مشيرا أنه وبالرغم من رصد الفرق لأماكن تواجد هؤلاء الأطفال لكن من يتم ضبطهم في الواقع أقل بكثير من المتواجدين دائما.

وأضاف ان عدد الاحداث المضبوطين قليل نسبيا هذا العام، والسبب هو الحاجة الى امر قضائي على عكس البالغين الذين يحولون الى اقرب مركز امني.

وتوقع الرطروط، أن يفوق عدد المتسولين المضبوطين خلال رمضان الحالي، ٤٥٠ متسولا، وهو رقم غير مسبوق.

وطالب الرطروط المواطنين بالتصدي لهذه الظاهرة التي أصبحت تسيء للمجتمع الاردني كون معظم المتسولين امتهنوا التسول كوسيلة للكسب السريع، نافيا وجود اي تساهل او تباطؤ من قبل العاملين في المديرية في ضبط جميع المتسولين وتحويلهم على الفور الى الجهات ذات العلاقة.

وبينت دائرة الافتاء أنه لا ينبغي تشجيع المتسولين بالتصدق عليهم، داعية الى نصح المتسولين، ووعظهم كي لا يأكلوا أموال الناس بالباطل، مبينة انّ المتسول “يأخذ أموال الناس بغير حق، وسيسأل عنها أمام الله عز وجل، وأن محترف هذه المهنة القبيحة يأكل أموال الناس بالباطل، ويطعم أبناءه سحتا”، أي مالا حراما -حسب نص الفتوى-.

وأضافت دائرة الإفتاء، ان الاسلام حرم المسألة على كل من يملك ما يغنيه عنها من مال أو قدرة على التكسب، سواء أكان ما يسأله زكاة ام كفارة ونحوها، لقوله صلى الله عليه وسلم “من سأل الناس أموالهم تكثراً فإنما يسأل جمراً فليستقل أو ليستكثر” رواه مسلم”، وعنه قال صلى الله عليه وسلم قال:” إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله” رواه الترمذي.. فمحترفو هذه المهنة يأكلون أموال الناس بالباطل، ويطعمون أبناءهم سحتاً، أي: مالاً حراماً.

يذكر أن التسول فعل مجرم قانونا لمخالفته نص المادة ٣٨٩ من قانون العقوبات النافذ، ومحرم شرعا بفتوى شرعية صدرت عام ٢٠١٣.

شاهد أيضاً

الخرشة يكتب: (أسد القلعة) وبلاغة العشق والشهادة يا (كندة)

المملكة اليوم- خلق الإنسان في كبد .. اه يا “كندة”، ياسليلة أبيك، إنها مكابدة العشق …