الخميس , 20-سبتمبر-2018
الرئيسية / عرب وعالم / 3 شهداء برصاص الاحتلال في مسيرات العودة بغزة

3 شهداء برصاص الاحتلال في مسيرات العودة بغزة

المملكة اليوم-

استشهد 3 فلسطينيين وأصيب العشرات برصاص الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، خلال مشاركتهم في  الجمعة الـ25 للمسيرات التي حملت هذا الأسبوع اسم “المقاومة خيارنا”.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة بأن الطفل شادي عبد العال (12 عاماً) استشهد إثر إصابته بعيارٍ ناري في الرأس شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة، والشهيد رمزي عفانة (21 عاماً) استشهد برصاص الاحتلال شرق رفح، ومحمد شقورة (21 عاماً) استشهد إثر إصابته بطلق ناري في البطن في المحافظة الوسطى.

وأضافت الوزارة في تصريح للمتحدث باسمها أشرف القدرة إن 30 مواطناً بينهم مسعفة أصيبوا اليوم برصاص الاحتلال وقنابل الغاز المسيل للدموع، حيث تم إحالة 20 منهم لتلقي العلاج في المستشفيات.

وأكدت الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، أن هذه الجمعة تأتي بالتزامن مع فشل اتفاق أوسلو في ذكراه الـ25، وكذلك بمناسبة انسحاب الاحتلال الإسرائيلي من قطاع غزة، ورفضاً للموقف الأمريكي المنحاز “لإسرائيل”.

وقالت الهيئة في بيان لها،الجمعة: إن “من أهم أهداف المسيرات هو رفض صفقة القرن الأمريكية، و تحدياً لكل سياسات الاحتلال من التهويد والاستيطان والحصار والحواجز، وتأكيداً منا على الثوابت التي ضحى لأجلها القادة الشهداء وعدم التفريط بها”.

وشددت على استمرار المسيرات الشعبية السلمية على طول الحدود والمخيمات الموجودة شرق القطاع، حتى تحقيق جميع أهدافها.

وبدأ  الفلسطينيون “مسيرات العودة الكبرى” يوم 30 مارس الماضي، بمشاركة فصائلية وشعبية واسعة، في كل يوم جمعة، لتأكيد حق العودة للاجئين الفلسطينيين، والمطالبة بكسر الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقمع الجيش الإسرائيلي هذه المسيرات، من خلال استخدامه للرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، حيث استشهد 148 فلسطينياً، وأصيب عشرات الآلاف حسب آخر إحصائية لوزارة الصحة في غزة.

شاهد أيضاً

في ذكرى الانسحاب الإسرائيلي.. هل تحرّرت غزة بالفعل؟

المملكة اليوم- في 12 سبتمبر من عام 2005، سحبت “إسرائيل” قوّاتها ومستوطنيها، وتركت وراءها أكثر من …