الأربعاء , 1-أبريل-2020
"ملهم روما" يؤجل حسم اللقب إلى المرحلة الأخيرة

“ملهم روما” يؤجل حسم اللقب إلى المرحلة الأخيرة

روما – تأجل حسم لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم الى المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة الأحد المقبل بعد فوز إنترميلان المتصدر وبطل الأعوام الأربعة الأخيرة على ضيفه كييفو 4-3، ومطارده المباشر روما على ضيفه كالياري 2-1 أمس الاحد في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة.

ورفع انترميلان رصيده الى 79 نقطة في الصدارة بفارق نقطتين امام روما، وبات الاول بحاجة الى الفوز على مضيفه سيينا في المرحلة الاخيرة لضمان اللقب للمرة الخامسة على التوالي والثامنة عشرة في تاريخه بغض النظر عن نتيجة مباراة روما مع مضيفه كييفو. وفي حال سقوط انترميلان في فخ التعادل امام سيينا وفوز روما على كييفو فإن الفريقين سيتساويان نقاطا في الصدارة وسيكون اللقب من نصيب فريق العاصمة لكونه يتفوق على انترميلان في المواجهات المباشرة لأنه تغلب عليه 2-1 في روما وتعادله معه 1-1 في ميلانو.

في المباراة الاولى، حقق انترميلان الأهم بفوزه على كييفو 4-3 على الرغم من غياب اكثر من لاعب اساسي في مقدمتهم الهولندي ويسلي شنايدر والبرازيلي لوسيو والكولومبي ايفان كوردوبا.

وكان انترميلان يمني النفس بتتويجه بلقبه الثاني هذا الأسبوع بعد الاول على حساب روما بالذات في مسابقة كأس ايطاليا، ليتفرغ بارتياح كبير لمواجهة بايرن ميونيخ الالماني في المباراة النهائية لمسابقة دوري ابطال اوروبا في 22 ايار(مايو) الحالي، بيد أن قائد روما الذي طرد في المباراة النهائية للكأس، حال دون ذلك، ولكن رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو مرشحون بقوة للاحتفاظ باللقب لسهولة المهمة امام سيينا الذي هبط الى الدرجة الثانية.

وكان كييفو البادئ بالتسجيل عبر لاعب وسط اصحاب الارض البرازيلي ثياغو موتا خطأ في مرمى فريقه عندما حاول إبعاد كرة من ركلة حرة جانبية (12).

واندفع انترميلان بحثا عن التعادل وكان له ما أراد عندما تلقى الكاميروني صامويل ايتو كرة من التماس داخل المنطقة فتلاعب بمدافعين ومررها عرضية لكن المدافع اندري مانتوفاني تابعها بكعبه خطأ في مرمى فريقه (13).

وتابع انترميلان ضغطه ونجح في التقدم للمرة الاولى عبر لاعب وسطه الدولي الارجنتيني استيبان كامبياسو إثر تمريرة عرضية من البرازيلي مايكون فتابعها على الطائر من مسافة قريبة بيسراه على يسار الحارس ستيفانو سورنتينو (34).

وعزز الارجنتيني الآخر دييغو ميليتو تقدم انترميلان بهدف ثالث بطريقة رائعة عندما تلقى كرة من ايتو فتلاعب بمدافعين وسدد كرة ساقطة من حافة المنطقة لمست المدافع الفرنسي نيكولاس سيباستيان فراي وعانقت شباك الحارس سورنتينو (39) رافعا رصيده الى 21 هدفا.

وعزز ماريو بالوتيلي تقدم انترميلان بهدف رابع عندما تلقى كرة من مايكون خلف المدافعين فانفرد بالحارس وتابعها ساقطة داخل المرمى (52).

وقلص بابلو ماريانو غرانوشي الفارق مستغلا تسديدة قوية لميكيلي ماركوليني تابعها داخل مرمى جوليو سيزار (60)، واضاف سيرجيو بيلسيييه الهدف الثالث لانترميلان من تسديدة زاحفة بيمناه من خارج المنطقة (74).

وفي الثانية على الملعب الاولمبي في العاصمة روما، ضرب توتي مجددا وسجل ثنائية محولا تخلف فريقه صفر-1 الى فوز 2-1 وأبقى آماله قائمة في التتويج باللقب للمرة الاولى منذ العام 2001.

وسيطر روما على مجريات المباراة منذ البداية وحتى النهاية، بيد ان كالياري كان البادئ بالتسجيل خلافا لمجريات اللعب عبر اندريا لاتزاري في الدقيقة 73.

وأدرك توتي التعادل في الدقيقة 79 قبل ان يمنح الفوز لاصحاب الارض بترجمته ركلة جزاء في الدقيقة 83 رافعا رصيده الى 14 هدفا هذا الموسم.

وكان توتي سجل ثنائية الفوز في مرمى المضيف بارما 2-1 في الاسبوع الماضي.

وعزز سمبدوريا حظوظه بإنهاء الموسم في المركز الرابع والمشاركة الموسم المقبل في مسابقة دوري ابطال اوروبا بتعادله الثمين مع منافسه الوحيد على البطاقة مضيفه باليرمو بهدف لجانباولو باتزيني (54 من ركلة جزاء) مقابل هدف لفابريتسيو ميكولي (68 من ركلة جزاء). واستعاد بارما توازنه على حساب مضيفه يوفنتوس بفوزه عليه 3-2 في عقر داره في تورينو.

ومنح القائد اليساندرو دل بييرو التقدم ليوفنتوس في الدقيقة 16، ورد بارما بثلاثة اهداف لدافيدي لانزافامي (20 و40) والفرنسي جوناثان لودوفيك بيابياني (85) قبل ان يقلص فينتشنزو ياكوينتا الفارق في الدقيقة 85.

وتعرض ميلان الثالث الى خسارة امام مضيفه جنوى بهدف وحيد سجله جوزيبي سكولي في الدقيقة 57.

وهبطت ليفورنو وسيينا واتالانتا الى الدرجة الثانية بخسارة الاول امام لاتسيو بهدف لكريستيانو لوكاريلي (33) مقابل هدفين لتومازو روكي (13) وكريستيان بروكي (44)، وتعادل الثاني امام مضيفه فيورنتينا بهدف لسيموني فيرغاسولا (3) مقابل هدف لماركو ماركيوني (15)، وخسارة الثالث امام مضيفه نابولي بهدفين نظيفين سجلهما فابيو كوالياريلا في الدقيقتين 43 و83.

وتعادل بولونيا مع كاتانيا بهدف لماركو دي فايو (15) مقابل هدف للارجنتيني ماكسيميليانو لوبيز (52)، واودينيزي مع باري بثلاثة اهداف لانطونيو ديناتالي (21 و63) رافعا رصيده الى 28 هدفا في صدارة لائحة الهدافين، وسيموني بيبي (26) مقابل ثلاثة اهداف للبرازيلي باولو فيتور باريتو دي سوزا (18) والمجري فلاديمير كومان (39) والارجنتيني سيرجيو الميرون (90).

ترتيب فرق الصدارة:

1 – انتر ميلان 79 نقطة من 37 مباراة

2 – روما 77 من 37

3 – ميلان 67 من 37

4 – سمبدوريا 64 من 37

5 – باليرمو 62 من 37.

شاهد أيضاً

رئيس “الوحدات”: سنسلم النادي للجنة المؤقتة

أكد رئيس نادي الوحدات بشار الحوامدة إن إدارة النادي ستسلمه للجنة المؤقتة بعد صدور حكم …