الخميس , 15-نوفمبر-2018
الرئيسية / أخبارهم / رسالة إلى والدي الحاج مصطفى القرالة في الذكرى الأولى لرحيله
يقتلني غيابك .. يا سيد الحضور

رسالة إلى والدي الحاج مصطفى القرالة في الذكرى الأولى لرحيله

المملكة اليوم-

إلى روح والدي الشيخ الجليل مصطفى جعفر القرالة في الذكرى السنوية الأولى على رحيله … رحمك الله يا والدي أيها الشيخ الجليل الذي ترك لنا إرثاً من الطاهرة نفاخر به..

الكل يذكرك بالخير دائما كلما شاهدت أحداً من قريتنا الحبيبة أو ممن يعرفك إلا ترحم عليك يا والدي وذكرك بالخير لإنك أهلا للخير وعنوانا للطاهرة والاستقامة وقول الحق.

كم أشتاق إلى حضنك الدافىء يا حاج (مصطفى) كم اشتاق الى تقبيل جبينك يا والدي،وكم اشتاق أن اشتم رائحتك الطاهرة الزكية، كم اشتاق الى فرحتك وجلوسك معي عند حضوري،وكم اشتاق واشتاق الى وقوفك (مودعاُ) عند مغادرتي، أفتقد دعواتك لي، وكم اشتاق لسماع صوت الحق (الأذان) بنغمات صوتك الطاهر كل هذا افتقدته..

إنها مشيئة الله تعالى ولا نملك الا نقول ما يرضي ربنا ..

إنـا لله وإنـا إليه راجعون

ولدك شاهر القرالة (أبو مصطفى)

شاهد أيضاً

شقيق الدكتور رفعت الطويل في ذمه الله

المملكة اليوم- بسم الله الرحمن الرحيم “كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ …