الأحد , 18-نوفمبر-2018
الرئيسية / أخبار محلية / ردود فعل نقابية ونيابية وشعبية على أراضي الغمر والباقورة

ردود فعل نقابية ونيابية وشعبية على أراضي الغمر والباقورة

المملكة اليوم-

تنفيذًا لتوجيهاتِ جلالةِ الملكِ عبدِالله الثاني، سلَّمتْ وزارةُ الخارجيةِ و شؤونِ المغتربين وزارةَ الخارجيةِ في حكومةِ الاحتلال مذكرتيْن أبلغتْها عبرَهما بقرارِ المملكةِ إنهاءَ الملحقيْنِ الخاصيْنِ بمنطقتيّ الباقورةِ و الغمر في معاهدةِ السلام.

الباقورة والغمر أراضٍ أردنية وستبقى أردنية ونحن نمارس سيادتنا بالكامل على أراضينا بهذه الكلمات اعلن  جلالة الملك إنهاء ملحقي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام بالتزامن مع المطالب الشعبية للحكومة باستعادة اراضي الباقورة والغمر.

القرار الملكي جاء انتصارا لارادة الاردنيين الذين صدحت حناجرهم لاستعادة الباقورة والغمر خلال مسيرات ومظاهرات ليعلنها جلالة الملك عبر تويتر ان  الباقورة والغمر على رأس أولوياتنا، وقرار إنهاء ملحقي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام يأتي انطلاقا من الحرص على اتخاذ كل ما يلزم من أجل الأردن والأردنيين”.

ردود فعل ونقابية ونيابية وشعبية أيدت القرار الملكي بفرض السيادة الوطنية على أراضي الغمر والباقورة حيث باشرت وزارة الخارجية بالتحرك لتنفيذ التوجيهات الملكية بانهاء ملحقي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام.

وبموجب نصوص المعاهدة يستطيع الأردن إبلاغ الاحتلال عدم نيّته تجديد «النظام الخاص» على الباقورة والغمر، واستعادة هذه الأراضي للسيادة الأردنية بالكامل حيث يجب ابلاغ الاحتلال قبل سنة بعدم رغبتها بتجديد ملحق اتفاقية تاجير الاراضي والتي يصادف تاريخه الخماس والعشرين من الشهر الحالي.

والغمر تقع ضمن محافظة العقبة جنوب البحر الميت وتمتد على مساحة 4 كيلومتر مربع وعلى طول خمسة كيلومترات باتجاه الحدود مع الاحتلال، وتحتوي على أرضٍ زراعيّة.

أما الباقورة فتقع ضمن لواء الأغوار الشماليّة التابع لمحافظة إربد. وتبلغ مساحتها الإجماليّة حوالي 6000 دونم.

شاهد أيضاً

النواب يحدد العقوبات على المتهربين ضريبيا

المملكة اليوم- فرض مجلس النواب العقوبات على المتهربين ضريبيا وحدد الجرائم التي تعبر تهربا ضريبيا. …