الثلاثاء , 11-ديسمبر-2018
الرئيسية / أخبار محلية / وفد إعلامي أردني يشيد بجهود الكويت في العمل الانساني والاغاثي (صور)

وفد إعلامي أردني يشيد بجهود الكويت في العمل الانساني والاغاثي (صور)

اشاد أعضاء الوفد الاعلامي الاردني بالدور الانساني والاغاثي الذي تضطلع به الكویت في مجمل عملیات الاغاثة وتقدیم العون للمناطق المتضررة حول العالم.

جاء ذلك خلال زیارة أعضاء الوفد لجمعیة الھلال الاحمر الكویتي الیوم الثلاثاء حیث التقوا نائب رئیس مجلس الادارة انور الحساوي للاطلاع على جھود الجمعیة في المجالین الانساني والاغاثي.

وأشاد المدیر العام لوكالة الانباء الاردنیة (بترا) الدكتور محمد العمري في تصریح لوكالة الانباء الكویتیة (كونا) بالجھود الكویتیة المتنوعة في اغاثة المتضررین والمحتاجین قائلا “إن ھذا الامر لیس بمستغرب على الكویت بقیادة سمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائد العمل الانساني”.

ونوه العمري أیضا بالدور الذي تضطلع به جمعیة الھلال الاحمر الكویتي في عملیات الاغاثة وتقدیم العون للمناطق المتضررة في العالم معربا عن اعتزازه بدور الجمعیة على كافة الصعد مما أھلھا لأن تصبح معلما بارزا في ساحات العطاء الانساني والتضامن مع القضایا الانسانیة.

من جانبه أشاد نقیب الصحفیین الأردنیین راكان السعایدة بجھود الھلال الأحمر الكویتي والأعمال الإنسانیة والخیریة في الكویت التي تتمیز بالسخاء الكبیر لاغاثة المحتاجین.

وذكر السعایدة أن الكویت استحقت أن تكون مركزا للعمل الإنساني بفضل جھود حكامھا وحكوماتھا المتعاقبة ومؤسساتھا ومنظمات المجتمع المدني والشخصیات الفاضلة من الرجال والنساء الذین لم یتوانوا في عمل الخیر لإغاثة شعوب العالم المختلفة وتقدیم ید العون للمحتاجین.

وأكد على عمق العلاقات الأخویة التي تجمع بین الكویت والأردن بفضل دعم ورعایة قیادتي البلدین الشقیقین.

بدوره قال الحساوي إن الجمعیة مستمرة في وضع بصماتھا الإنسانیة ومعالمھا الإنسانیة وحرصھا الدائم على الرقي والتحدیث لمشاریعھا وبرامجھا الإغاثیة والإنشائیة والتنمویة والطبیة والتعلیمیة عاما بعد عام بھدف خدمة الإنسان وتوفیر متطلبات المعیشة والحیاة الكریمة.

وأشار الحساوي إلى أن الجمعیة تضع من ضمن أولویاتھا الخطط والبرامج التأھیلیة للأسر والأفراد لتنمیة ذواتھم وتطویر مجتمعاتھم.

وأضاف أن أعضاء الوفد تعرفوا على جمیع الانشطة الانسانیة للجمعیة سواء على المستوى المحلي أم الخارجي واصفین ھذه المساعدات الانسانیة بأنھا “علامة مضیئة لدولة الكویت”.

وقدم الحساوي خلال اللقاء عرضا موجزا للوفد الاعلامي عن نشاط الجمعیة ودورھا الانساني على المستویین المحلي والخارجي، مشیرا الى أن الكوارث الطبیعیة التي تعصف ببقاع كثیرة حول العالم تعني أن منظمات العمل الانساني مدعوة لمضاعفة جھودھا في محاولة للحد من أثر تلك الكوارث وتخفیف نتائجھا المدمرة.

شاهد أيضاً

المقاولون يحملون مسؤولية تعثر الصحراوي لقرارات الاشغال

قال نقيب المقاولين م. احمد اليعقوب ان تعثر وتباطوء عمل المقاولين في الطرق الصحراوي ناتج …