الخميس , 19-سبتمبر-2019
الرئيسية / اقتصاد / مصادر: الحكومة تصدر “سندات دولارية” بالسوق المحلية الأسبوع المقبل – (تفاصيل)

مصادر: الحكومة تصدر “سندات دولارية” بالسوق المحلية الأسبوع المقبل – (تفاصيل)

قالت مصادر رسمية، إن الحكومة بصدد إصدار سندات “دولارية” بالسوق المحلية بقيمة تصل إلى حوالي 300 مليون دولار، سيتم استخدام حصيلتها، بالإضافة إلى مصادر أخرى من الإيرادات المحلية والمنح، لتمويل النفقات المقدرة في الموازنة، لإطفاء سندات اليورو بوند بقيمة مليار دولار تستحق بتاريخ 23 حزيران الحالي.
وكانت الحكومة قد أعلنت في قانون الموازنة عن المبالغ التي تستحق في العام الحالي وكيفية إطفاؤها.
وأشارت المصادر إلى أن الإصدار الذي سيتم الثلاثاء المقبل 18 حزيران الحالي، يتوقع أن يتجاوز المبلغ المطلوب.
وتمكنت الحكومة من توفير 725 مليون دولار، هي نصف حصيلة قرض البنك الدولي الذي تمت الموافقة عليه أخيرا.
وتوقعت المصادر، أن يتم تغطية الإصدار بنسبة 100 بالمئة مع إقبال البنوك على المشاركة في مثل هذه الإصدارات التي تمت لأكثر من مرة في السنوات الماضية.
وأكدت أن سداد السندات بموعدها لن يؤثر على رصيد المملكة من العملات الأجنبية التي تتجاوز 13 مليار دولار.

لماذا ستصدر الحكومة السندات ؟

من جهته شرح خبير الاقتصاد السياسي زيان زوانة، قرار الحكومة إصدار سندات “دولارية” بالسوق المحلية بقيمة تصل إلى حوالي 300 مليون دولار.

وقال زوانة tفي تصريحات، إن الأردن، مُطالب بسداد قرض قيمته مليار دولار يوم الثالث والعشرين من حزيران الحالي ، وفقا للإعلان الحكومي.

وأوضح أن حكومة الرزاز ستضيف قيمة السندات الدولارية التي ستطرحها بالسوق، إلى الـ725 مليون دولار التي استلمتها من قرض البنك الدولي مؤخرا، لتجمع قيمة القرض المطلوب سداده بعد 10 أيام.

وعن سبب طرح السندات بالدولار بدلا من الدينار، قال زوانة إن الحكومة بحاجة لتوفير المبلغ المتبقي بالدولار مباشرة وبأسرع وقت ممكن، بدلا من إصدارها بالدينار وتحويلها لاحقا وحتى لا تسحب من احتياطيات البنك المركزي بالدولار.

وأوضح الخبير الاقتصادي، أن نهج الاقتراض لأجل سداد قروض سابقة، ما زال سيد الموقف، وتزيد سلبياته إذا ما علمنا أن الحكومة تنفق القروض لتمويل نفقاتها الجارية المنتفخة وقليلة الإنتاجية والتي تفتقر للكفاءة ، مضيفا أن استمرار هذا النهج يدفع بالاقتصاد الأردني إلى التأزيم.

 

شاهد أيضاً

الرزاز يقر بأزمة في الخزينة ويوقف المشاريع الرأسمالية

اعترفت الحكومة بوجود أزمة مالية في الخزينة العامة أدت إلى وقف جميع المشاريع الرأسمالية. وقرر …