الثلاثاء , 20-أغسطس-2019
الرئيسية / عرب وعالم / إيران: الناقلة المحتجزة التي ترفع علم بريطانيا لا تحمل أي شحنة

إيران: الناقلة المحتجزة التي ترفع علم بريطانيا لا تحمل أي شحنة

نقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن الله مراد عفيفي بور المدير العام للموانئ والملاحة البحرية في إقليم هرمزجان في جنوب إيران قوله السبت، إن الناقلة المحتجزة التي ترفع علم بريطانيا لا تحمل أي شحنة.

وأضاف أنه “من الممكن التحدث مع طاقم الناقلة المؤلف من 23 فرداً بشأن أمور فنية”.

ونسبت إليه الوكالة القول “إذا اقتضت الضرورة، وبناء على طلب من السلطات القضائية، قد يتم استدعاء الطاقم من أجل التحدث معهم بشأن أمور تقنية ومتخصصة”.

وكالة فارس الإيرانية للأنباء نقلت عن مسؤول في وقت سابق قوله السبت، إن الناقلة البريطانية ‘ستينا إمبيرو‘ اصطدمت بقارب صيد إيراني قبل احتجازها الجمعة.

وقالت إيران، إن “أفراد طاقم الناقلة المحتجزة وعددهم 23 موجودون الآن في ميناء بندر عباس، وسيبقون على متن الناقلة لحين انتهاء التحقيق”.

وقال مدير عام الموانئ والملاحة البحرية في إقليم هرمزجان في جنوب إيران “اصطدمت بقارب صيد إيراني… عندما أرسل القارب نداء استغاثة، تجاهلته السفينة البريطانية”.

وأضاف “الناقلة الآن في ميناء بندر عباس الإيراني، وسيبقى جميع أفراد الطاقم وعددهم 23 على متنها لحين انتهاء التحقيق”.

مدير عام الموانئ والملاحة البحرية في محافظة هرمزكان الله مراد عفيفي بور قال، إن “خبراء من إدارة الموانئ والملاحة البحرية في هرمزكان بدأوا التحقيق اليوم بشأن أسباب الحادث”.

وقال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، السبت، إنه يخشى أن تكون إيران سلكت “طريقاً خطراً” بعد احتجازها ناقلة ترفع علم بريطانيا الجمعة.

وكتب هنت عبر تويتر “تحرك الأمس في الخليج يبعث بإشارات مقلقة بأن إيران ربما تختار طريقا خطيرا من سلوك غير قانوني ومزعزع للاستقرار بعد الاحتجاز المشروع لنفط متجه إلى سوريا في جبل طارق”.

وأضاف: “كما قلت أمس، سيكون ردنا مدروسا لكن قويا. نحاول التوصل إلى طريقة لحل مسألة الناقلة غريس 1، لكننا سنضمن سلامة شحننا”.

تجنب مضيق هرمز

نصحت المملكة المتحدة السفن البريطانية بالبقاء “خارج منطقة” مضيق هرمز “لفترة مؤقتة” بعد احتجاز إيران لناقلة نفط ترفع العلم البريطاني.

وقال ناطق باسم الحكومة البريطانية في بيان: “ما زلنا نشعر بقلق عميق من تحركات إيران غير المقبولة، التي تشكل تحديا واضحا للملاحة الدولية. نصحنا السفن البريطانية بالبقاء خارج المنطقة لفترة مؤقتة”.

إدانة

وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية قالت إنها “قلقة جدا لاحتجاز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، وأضافت أن مثل هذا الإجراء يضر بجهود خفض التصعيد في المنطقة”.

وذكرت الوزارة في بيان: “علمنا بقلق بالغ باحتجاز قوات إيرانية لسفينة بريطانية… ندين الأمر بقوة، ونعبر عن تضامننا الكامل مع المملكة المتحدة”.

كما أدانت ألمانيا احتجاز إيران “غير المبرر” لناقلتين في مضيق هرمز قائلة، إن الخطوة تفاقم بشدة الوضع المتوتر بالفعل في المنطقة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية: “نحث إيران على الإفراج عن… الناقلة وطاقمها فورا”.

وأضاف في بيان أن أي تصعيد آخر في التوتر في المنطقة “سيكون خطيرا للغاية… وسيقوض كل الجهود القائمة لإيجاد سبيل للخروج من الأزمة الحالية”.

البحرين أصدرت بياناً قالت فيه إنها “تدين بشدة” احتجاز إيران لناقلة ترفع علم بريطانيا في مضيق هرمز، وطالبت بالإفراج الفوري عن الناقلة.

وقال البيان الصادر عن وزارة الخارجية البحرينية، إن البحرين تطالب إيران بوقف “هذه الأعمال غير المسؤولة”.

شاهد أيضاً

وصول أكثر من 1.4 مليون حاج إلى السعودية

أعلنت السعودية عن وصول أكثر من مليون و423 ألف حاج لأداء مناسك الحج منذ بدء …